ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية

ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية (http://www.ahlalloghah.com/index.php)
-   حلقة الخط العربي (http://www.ahlalloghah.com/forumdisplay.php?f=26)
-   -   الجَمعُ الحَسَن لما قيلَ من شعرٍ في الخَطِّ الحَسن (http://www.ahlalloghah.com/showthread.php?t=12476)

أحمد البخاري 26-11-2015 03:28 PM

الجَمعُ الحَسَن لما قيلَ من شعرٍ في الخَطِّ الحَسن
 

http://up.3dlat.com/uploads/13489647753.gif
الحمدُ للهِ، و الصّلاةُ و السَّلامُ على رسولِ اللَّهِ، و على آلِهِ و صَحبهِ و مَن والاه، و بعد:
فهذا حديثٌ جديدٌ، و مَجموعٌ-إن شاءَ اللهُ- مُفيد، أحبَبتُ أَن نَجمع فيه بَعضَ ما قيلَ، في الخطِّ الحسَنِ الجَميل، مِن الشّعر الرَّائقِ، ذي المَعنى الفائِق،
فنَجمعَ الشَّبيهَ إِلى قرينِه، و نُلحقَ النَّظيرَ بنَظيرِه، لِنَنعَم برَوضَةٍ في صَفَحات، و نَغنَمَ نُزهَةً في ورَقات
و الخطُّ الحَسن، قِطعَةٌ من جَمال، و النَّفسُ تَهفو لهُ، و تَميلُ إِليه، و ترتاحُ، فله رَونَقٌ في العَين، و حلاوةٌ في القلبِ، لا تَخفى على مُتَأَمّل،
فسُبحان من زَيَّنَ العَربيَّة بالشّعر و البيان، و أعلى شأنَها في كُلِّ فَنٍّ، حتّى في رَسمِ الحروف، و خَطِّ البنان.
و أصلُ الحديث، اقتراحٌ من أستاذتنا الكريمة عائشة، نفعَ الله بها، و أعتذرُ عن التّأخُر، و أرجو أن تُتحفنا بحديث ( الإصابة، في جمع ما قيل في أدوات الكتابة ) !!
هذا، و الحديثُ مُشاع، لا يحتاجُ إِلى طَرقٍ و استئذان، فرحمَ الله امرءاً شارك أو أعان، و بورك فيكم ما انْسابَ يراعٌ على قرطاسٍ ببَيان
http://www.12allchat.com/chatters/do.php?img=251370

أحمد البخاري 27-11-2015 07:28 PM

شكر الله لكم، و بارك الله فيكم

http://hibastudio.com/wp-content/upl...2/11/Ozjay.jpg

تَاج الدّين البارنباري:756هـ، يمدحُ كاتباً:

وخَطُّكَ لم يَزل دُراًّ ثميناً * لَهُ بالجَوهرِ الشَّفَّافِ نِسبَهْ
بَنانُكَ مِنبرٌ يَرقى عَلَيهِ * يراعٌ كم لَها في الطِّرسِ خُطبَهْ
خَطَبتَ مِن المعاني كُلَّ بِكرٍ * فَلبَّتْ بالإجابَةِ خَيرَ خِطبَهْ
كأنَّك قَد رَقيتَ الأُفْقَ عَفواً * فَأَعطى طِرسَكَ الميمونَ شُهْبَهْ


و في المعنى، يقول عبدُ الرَّحيم بنُ محمد السَّمهودي:720هـ:

ونَصَبتَ مِن بيضِ الطُّروسِ مَنابراً * أَضحى يَراعُك فَوقَهنَّ خَطيبا
تُبدي ضُروبَ مَحاسِنٍ لَسْنا نَرى * بينَ الوَرى يَوماً لهُنَّ ضَريبا


[الوافي بالوفيات، للصَّفدي]

أبو محمد فضل بن محمد 27-11-2015 08:47 PM

1 مرفق
أحسنت ، بارك الله فيك ، وهذه كتابة مرتجلة سريعة ـ جدًّا ـ للبيتين الأخيرين :


فاصل2فاصل1فاصل2
http://www.ahlalloghah.com/attachmen...1&d=1448646325

فاصل2فاصل1فاصل2

أحمد البخاري 27-11-2015 09:08 PM

ما شاء الله، هذا و الله الارتجال حقاًّ، و هذا موضع قول بعضهم:
كم أَمسكَتْ يمناكَ طِرْساً أبيضاً * فأعدْنَهُ في الحال طرزاً باهي

أبو محمد فضل بن محمد 27-11-2015 10:30 PM

1 مرفق
شكر الله لك
كانَ ينبغي أن أقول : ( أمسى يراعك ) ؛ لأن هذه الخطبة ـ التي كسرت الضروس من على منابر الطروس ـ كانت في المساء ، ولعلها خطبة ( كسوف ) ، لا أعني كسوف القمر ، فـ :


أو لنقل الآن : بعد هذا المدح مكسوف .

عائشة 28-11-2015 02:01 PM

ما شاء الله!
أشكرُ للأستاذ أحمدَ -جزاه الله خيرًا- أخذَه بالاقتراحِ، وإتحافَنا بالأشعارِ المِلاحِ، وتفضُّلَه بالجمعِ الحَسَنِ، في ما قيلَ في الخطِّ الحسَنِ.
وهو أحقُّ بحديثِ الإصابةِ، في ما قيلَ مِن شِعرٍ في أدواتِ الكتابةِ، فإنَّه أكثرُ جَمْعًا، وأحسنُ بيانًا وسَجْعًا، ولستُ من أهلِ الفصاحةِ والإفصاح، ودأبي كابنِ السِّكِّيتِ في «الإصلاحِ»!
وأشكرُ للأستاذِ فضلٍ هذه اللَّوحاتِ، المزدانةِ كالرَّوضاتِ. بارك اللهُ له، وزاده من فضلِه.

عائشة 28-11-2015 02:03 PM

لأبي الحسن المطّوّعيّ:
سَحَرَ العُيونَ غداةَ خَطَّتْ كَفُّهُ * في رائقِ القِرْطاسِ رائعَ شِعْرِهِ
فأتَى بمِثْلِ الوَشْيِ واحدَ نَسْجِهِ * أو مِثْلِ زَهْرِ الرَّوْضِ ثانيَ قَطْرِهِ
فاصل1،،،فاصل1
[ رَوْح الرُّوحِ 1/ 61 ]

عائشة 29-11-2015 01:05 PM

( وأحسنَ أبو الفتحِ الكاتبُ كُلَّ الإحسانِ في قولِه:
إن سَلَّ أقلامَهُ يَوْمًا لِيُعْمِلَهَا * أَنسَـاكَ كُلَّ كَمِيٍّ هَزَّ عَامِلَهُ
وإنْ أَقَــرَّ عَـلَى رَقٍّ أَنَامِــلَهُ * أَقَـرَّ بالرِّقِّ كُتَّابُ الأَنَامِ لَهُ )
فاصل1،،،فاصل1
[ رَوْح الرُّوحِ 1/ 61 ]

أحمد البخاري 29-11-2015 02:13 PM

ما شاء الله
شكرا للأستاذ فضل على بيته الأزرق الجميل، و هذا تأكيد لما قلناه سابقاً
و شكراً للأستاذة الكريمة، على تلك السَّجعات، و الفِقَر الرّائقات، و التي دلَّت على أنَّها الأولى بحديث" الإصابة" عجَّل الله طَلَّتَهُ الميمونة
و دُمتم كابن السّكّيت، في إصلاح مَنطِقنا، و تقويم غَلَطِنا، نفع الله بكم.

https://encrypted-tbn3.gstatic.com/i...FsBlz2Op6pey5z

و للصَّلاح الصَّفَدي:

سُطورٌ تَبدَّتْ أَم رياضٌ نَواضِرُ * تَحارُ لَها ممَّا حَوَتهُ النَّواظِرُ
أَتَينا فخِلْناها أَزاهِرَ رَوضَةٍ * وما هيَ إلاَّ في السَّماءِ زَواهِرُ


[أعيان العصر وأعوان النصر،5/436]

عائشة 30-11-2015 01:34 PM

هذا من حُسْنِ ظنِّكم.
بارك اللهُ فيكم، ورفع قدرَكم.

فاصل1

لابنِ المعتزِّ:
إذا أخذَ القِرْطَاسَ خِلْتَ يَمينَهُ * تُفتِّحُ نَوْرًا أو تُنَظِّمُ جَوْهَرَا
[ رَوْح الرُّوح 1/ 60 ]

أحمد البخاري 30-11-2015 03:25 PM

شكراً لكم

https://fbcdn-sphotos-e-a.akamaihd.n...db1a6d6d3e5830

و للإمام الواحدي المُفسِّر و شارح المُتنبّي، وقدْ دَخلَ على الشَّيخ الإمامِ أبي عُمر، سَعيد بنِ هبة الله الموفَّق، وهوَ في كُتَّابهِ يَتعلَّمُ الخَطَّ ويكتُب:

إنَّ الرَّبيعَ بحُسنِهِ وبَهائِهِ * يحكيهِما خَطُّ الرَّئيسِ أَبي عُمَرْ
فكأنّهُ في الدَّرْجِ يَرقُمُ كاتِباً * ولَّى لِطافَ بَنانِهِ فَتْقَ الزَّهَرْ
خَطٌّ غَدا مِلءَ العُيونِ مَلاحَةً * مُتَنَزَّهاً للَّحْظِ قَيداً للبَصَرْ


[دمية القَصر]

أحمد البخاري 01-12-2015 11:56 PM

شكر الله لكم

https://scontent-cdg2-1.xx.fbcdn.net...66&oe=56EE8B99

السَّعيد أبو القاسم هِبةُ الله بن الرَّشيد جَعفر بنُ سَناء الملك
يمدحُ القاضي الفاضل:


يُريكَ في الطِّرسِ زُهْرَ الأُفْقِ زاهِرةً * وقَد تَرى فيهِ زَهْرَ الرَّوضِ مُبتَسِما
ويرقمُ الوَشيَ فيهِ من كِتابَتهِ * وما سَمِعنا سِواهُ أَرْقَماً رَقَما
سُطورُهُ ومَعانيهِ وما اسْتَتَرَتْ * هُنَّ السُّتورُ وهَذي خَلْفَهُنَّ دُمَى
تبرَّجَتْ وهْيَ أبكارٌ ومِن عَجَبٍ * أَنَّ التَّخفُّرَ مِن أَمثالِها ذُمِمَا


[ خريدة القصر وجريدة العصر ]

أحمد البخاري 02-12-2015 12:12 AM

بارك الله فيكم

https://scontent-cdg2-1.xx.fbcdn.net...12&oe=56F0D0D5

علمُ الدِّين الشَّاتاني، في العِماد الكاتِب:

قُلْ لعِماد الدِّينِ الذي رقَمَتْ * أَقلامُهُ في طُروسِهِ الحُللا
تَزيدُ أَبصارَنا إذا نُشِرَتْ * نوراً فَتَجلو بحُسنِها المُقَلا
فابنُ هِلالٍ ونَجْلُ مُقلةَ لَو * راما مَداهُ في الخَطِّ ما وصَلا


[ خريدة القصر وجريدة العصر ]

أحمد البخاري 02-12-2015 12:19 AM

نفع الله بكم

https://scontent-cdg2-1.xx.fbcdn.net...8d&oe=56F83D66

أَزْرى على وَشْيِ صَنعاءَ الذي صَنَعوا * دَرْجٌ بخطِّكَ يُوشَى نِعمَ ما يُوشى

لأبي عليّ الحسين بنِ عبد الله القلَندوشيّ
[دمية القَصر]

عائشة 02-12-2015 01:02 PM

جزاكم الله خيرًا
فاصل1
إذا ما تجلَّلَ قِرْطاسَهُ * وساوَرَهُ القَلَمُ الأرقَشُ
تضَمَّنَ مِنْ خَطِّهِ حُلَّةً * كَنَقْشِ الدَّنانيرِ أو أنقَشُ
حُروفٌ تُعيدُ لعَيْنِ الكَليلِ * نَشاطًا ويَقْرَؤُها الأخْفَشُ
[ رَوْح الرُّوح 1/ 60 ]


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 08:11 AM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ