ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية

ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية (http://www.ahlalloghah.com/index.php)
-   حلقة تعلُّم الإنشاء والبيان (http://www.ahlalloghah.com/forumdisplay.php?f=22)
-   -   ( محاورة مع نفسي ) محاولة أدبية ! (http://www.ahlalloghah.com/showthread.php?t=9371)

إبراهيم قتة 27-09-2013 07:03 PM

( محاورة مع نفسي ) محاولة أدبية !
 
قد يكون هذا ليس من الأدب في شيء؛ لكنها محاولة!
أرجو من أساتذتي الكرام أن يُبدوا رأيهم فيها.

وطالت الخاطرة


( محاورة مع نفسي حول الصديق الوفي )
خلوت بنفسي ذات يوم، فقلتُ لها: أصفا لكِ صديقٌ؟ أو هلْ رأيتِ إحسانًا من رفيق؟
فقالت بملءِ فيها: واعجباه، أتسألُ عن صديقٍ وفيّ في هذا الزمان النَّكِدِ الدَّنيّ؟!
ثم قالتْ: أنسيتَ ما فعلهُ بكَ فُلان، وأوقعكَ فيه عِلان من البلايا العِظام، والمصائبِ الجسام؟!
تُتْحِفُهم بما فيه خيرٌ ونَفْع؛ فيُقابِلونَك بِلُؤْمِ، وخِسَّةِ طَبْع، لا يَذْكُرون معروفًا أسْدَيْتَهُ إليهم، ولا يَشْكرون إحسانًا أسْبَغْتَهُ عليهم، و......و....و....
فقلت لها: مَهْلًا يا نفْسُ مهْلًا!
لقد نسيتِ صديقًا وفيّا، كريمًا زكيّا، يعرفُ للصداقة حقَّها، ويرْعى ذِمامها.
صديقٌ خليليٌّ عفيف، أتانا من بلاد بيت المقدسِ الشريف، فسبحانَ من رزقني صداقتَه، ومنحني صُحْبتَه من غيرِ حولٍ منّي ولا قوَّة.
ما أوفاه من صديقٍ، فوالله ما رأيت مثله خليلًا، يدُلُّني على الخير ويُعينُني عليه، يُرْشِدُني إلى البرِّ ويهديني إليه.
يتحفني بكل شارِدَةٍ ووارِدَةٍ، ولا يَبْخَلُ عليَّ بفائدة.
لا أقول كأنَّه بِلْ هو نفسي التي بين جنبيّ، أسألُ اللهَ أنْ يُديمَ صداقته عليّ.
فكأنَّ المتنبي قد قال فينا:
ما الخِلُّ إلا من أودُّ بقلبه ......... وأرى بِطَرْفٍ لا يرى بِسِوائِه

أسأل الله أنْ يجعلَ مَحَبَّتنا خالصة لوجهه الكريم.
والسلام.

من صديق يحبُّكَ!


ابن عبدالحي 30-09-2013 06:52 PM

ما أحسن هذا وأجمله!
وأنا لا أراها محاولة, بل إرهاصا ستتلوه أحداث جسام يابن قتّة.
ولكنني لم أعرف صديقك المقدسي...
ولقد تمنيت أن أكون كاتبها لأهديها (لملتقى أهل اللغة)
سلمت يمناك!

ابن عبدالحي 30-09-2013 07:14 PM

تعليقة
الله المستعان... ثم إنه لما عجل القلم بما عجل به؛ تنبّهتُ لأنه إنما طلب الرأي من (أساتذته) دون أقرانه وتلامذته.
فاعتذر لمن افتأتّ عليهم.

إبراهيم قتة 30-09-2013 08:41 PM

سلمت يمينك، وشكر الله لك على هذه الدَّفْعة التي أعتز بها.

بلال الخليلي 02-10-2013 06:33 AM

باك الله في الكاتب والمكتوب له!
أحبك الذي أحببتني فيه.

عبد المؤمن أيمن 02-10-2013 06:57 AM

بارك الله فيك . وحبذا لو كان في ملتقانا قسم للنثر الأدبي نجمع فيه المحاولات والمقالات والمقامات والرسائل الأدبية وأحيانا المناظرات !
ولهذا أنا أقترح على الإخوة القائمين عليه أن ينشئوا فرعا في النثر وينشطوه تنشيطا فإن النثر في الآونة الأخيرة ضعف في أكثر أوساط طلبة العلم، حتى أصبحت لغة الكتابة عندنا كلغة الدردشة في الفيس بوك من حيث الأسلوب ،ومثل هذه المحاولات هي التي تقوي اللغة وترقى الأسلوب .
ويضاف إلى ذلك أنه - بحمد الله - يوجد في ملتقانا أساتذة ومشايخ أقوياء ويمكن لهم بإذن الله أن يساعدوا إخوانهم في هذا المجال .


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 10:16 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ