ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية

ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية (https://www.ahlalloghah.com/index.php)
-   حلقة فقه اللغة ومعانيها (https://www.ahlalloghah.com/forumdisplay.php?f=5)
-   -   كيف أفعل لأخلص قولي من كلمة " شيخ " ونحوها ؟ (https://www.ahlalloghah.com/showthread.php?t=5307)

سعد الماضي 19-07-2011 01:25 PM

كيف أفعل لأخلص قولي من كلمة " شيخ " ونحوها ؟
 
منذ بضعة عشر عاما ، علمتُ من نفسي أني وقعت في ما وقع به الآخرون ( المتساهلون ) من إطلاق كلمة " شيخ " توقيرا وإجلالا لمن تقال له .
سؤالي ورجائي ...
ما البديل لهذه الكلمة التي أراها إساءة ولا أرى فيها من التقدير شيئا ؟
أراها تقديرا تبعث عليه الشفقة ..
واللهِ الذي لا يحلف بغيره ؛ إني لا أراها فخرا لابن تيمية ولا لمحمد بن عبد الوهاب ولا لابن باز ولا لابن عثيمين !
العلامة حمد الجاسر ، رجل بذل ما في وسعه للبحث عن تراث جزيرة العرب !
الشيخ حمد الجاسر ، نشأ ضعيفا فقيرا ، يشفق عليه البعيد قبل القريب !
أما كلمة " أستاذ " وهي رديئة كسابقتها ، فقد التزم كثير من الطلاب الذين كنت أدرّسهم قبل عقدين من الزمن بما طلبته منهم ، فكانوا يكتبون على لوحاتهم : " إشراف : سعد الماضيّ " . والحمد لله الذي جعل آخر اسمي ياء لأشددها وإلا لما رأيتها نسبةً !
وكلمة " تلميذ " التي هزّلها ورزّلها لبيد بن ربيعة بقوله " يجلو التلاميذ لؤلؤا قشبا " فما أظنها أقل سوءا وإضرارا بالفصحى من سابقتيها أو لاحقتيها أو شريكتيها في الإفساد !
أرجوكم إخواني !
من أراد أن يؤصلها فإني أتلطف له ألا يرد !
دمتم في رعاية الله

الأديب النجدي 19-07-2011 02:21 PM

بعيداً عن هذه الكلمة، ففي الكلامِ تداخلٌ لم أفهمْهُ، مثل الكلام عن نشأة حمد الجاسر وبحثه عن تراث الجزيرة !

ولكم الشُّكر .

صالح العَمْري 19-07-2011 06:23 PM

حياك الله يا ماضيّ، وبارك فيك.
أنا أؤيد أخي الأديب النجدي فيما قاله، وأزيد أيضا أنني لم أفهم المراد بهذا:
اقتباس:

واللهِ الذي لا يحلف بغيره ؛ إني لا أراها فخرا لابن تيمية ولا لمحمد بن عبد الوهاب ولا لابن باز ولا لابن عثيمين !
ماذا تعني بأنها ليست فخرا لهم؟ هل زعم الناس أن مجد هؤلاء العلماء وشرفهم حصل لهم بهذا اللقب كي تقول هذا؟

سعد الماضي 20-07-2011 01:13 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل الأديب النجدي (المشاركة 22256)
بعيداً عن هذه الكلمة، ففي الكلامِ تداخلٌ لم أفهمْهُ، مثل الكلام عن نشأة حمد الجاسر وبحثه عن تراث الجزيرة !

ولكم الشُّكر .

أسعد الله أوقاتكم .
السطران فيهما مثالان : الأول مبني على العظمة ، والثاني مبني على الشفقة !

سعد الماضي 20-07-2011 01:16 AM

اقتباس:

المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل صالح العَمْري (المشاركة 22262)
حياك الله يا ماضيّ، وبارك فيك.
أنا أؤيد أخي الأديب النجدي فيما قاله، وأزيد أيضا أنني لم أفهم المراد بهذا:

ماذا تعني بأنها ليست فخرا لهم؟ هل زعم الناس أن مجد هؤلاء العلماء وشرفهم حصل لهم بهذا اللقب كي تقول هذا؟

أسعد الله أوقاتكم .
أبدا ، ليس المراد بقولي ما ظننتَ !
بل أقول إنهم خيرٌ مِنْ لَقَبِ " شيخ " ولا فائدة لهم منه .

حنان 17-08-2011 04:38 PM

معنى كلمة (شيخ)
 
الى الجليس (سعد الراضيّ) ، بودّي أن أفيدكَ بمعنى كلمة (شيخ) في اللغة ، فهذا نص ابن منظور في كتابه لسان العرب (ج3 ،ص31) :
"
( شيخ ) الشيْخُ الذي استبانتْ فيه السن وظهر عليه الشيبُ وقيل هو شَيْخٌ من خمسين إِلى آخره وقيل هو من إِحدى وخمسين إِلى آخر عمره وقيل هو من الخمسين إِلى الثمانين والجمع أَشياخ وشِيخانٌ وشُيوخٌ وشِيَخَة وشِيخةٌ ومَشْيَخٍة ومَِشِيخة ومَشْيُوخاء ومَشايِخُ وأَنكره ابن دريد وفي الحديث ذكر شِيخانِ قريش جمع شَيْخ كضَيْف وضِيفانٍ والأُنثى شَيْخَة قال عَبِيدُ بنُ الأَبرَص كأَنها لِقْوَةٌ طَلُوبُ تَيْبَسُ في وَكْرِها القُلُوبُ باتتْ على أُرَّمٍ عَذُوباً كأَنها شَيْخةٌ رَقُوبُ قال ابن بري والضمير في باتت يعود على اللِّقْوَة وهي العُقاب شبه بها فرسه إِذا انقضت للصيد وعَذُوبٌ لم تأْكل شيئاً والرَّقُوبُ التي تَرْقُبُ وَلَدَها خوفاً أَن يموت
وقد شاخَ يَشِيخُ شَيَخاً بالتحريك وشُيُوخة وشُِيِوُخِيَّةً عن اللحياني وشَيْخُوخة وشَيْخوخِيَّة فهو شَيْخ وشَيَّخَ تَشْيِيخاً أَي شاخَ وأَصل الياءِ في شيخوخة متحرّكة فسكنت لأَنه ليس في الكلام فَعْلُولٌ وما جاءَ على هذا من الواو مثل كَيْنُونة وقَيْدودة وهَيْعُوعة فأَصله كَيَّنُونة بالتشديد فخفف ولولا ذلك لقالوا كَوْنُونة وقَوْدُودة ولا يجب ذلك في ذوات الياءِ مثل الحَيْدُودة والطَّيْرورة والشَّيْخوخة وشَيَّخْته دَعَوْتُه شَيْخاً للتبجيل وتصغير الشَّيخ شُيَيْخٌ وشُيَيْخٌ أَيضاً بكسر الشين ولا تقل شُوَيْخ أَبو زيد شَيَّخْتُ الرجل تَشْييخاً وسَمَّعت به تَسْميعاً ونَدَّدت به تَنْديداً إِذا فضحته وشَيَّخَ عليه شنَّع أَبو العباس شَيْخٌ بَيّن التَّشَيُّخ والتشييخ والشَّيْخُوخة وأَشياخُ النجوم هي الدراريُّ قال ابن الأَعرابي أَشياخُ النجوم هي التي لا تنزل في منازل القمر المسماة بنجوم الأَخْذِ قال ابن سيده أُرى أَنه عنى بالنجوم الكواكب الثابتة وقال ثعلب إِنما هي أَسْناخُ النجوم وهي أُصولها التي عليها مدار الكواكب وسِرُّها وقوله أَنشده ثعلب عن ابن الأَعرابي يَحْسَبُه الجاهلُ ما لم يَعْلَما شَيْخاً على كُرْسِيِّه مُعَمَّما لو أَنه أَبانَ أَو تَكَلَّما لكان إِيَّاه ولكن أَعْجَما وفسره فقال يصف وَطْبَ لبن شبهه برجل مُلَفَّفٍ بكسائه وقال ما لم يعلم فلما أَطلق الميم رَدَّها إِلى اللام وأَما سيبويه فقال هو على الضرورة وإِنما أَراد يعلمنْ قال ونظيره في الضرورة قول جَذيمَة الأَبْرَص ربما أَوفَيْتُ في عَلَمٍ تَرْفَعَنْ ثَوْبي شَمالاتُ وقول الشاعر مَتى مَتى تُطَّلَعُ المَثابا ؟ لَعَلَّ شَيْخاً مُهْتَراً مُصابا قال عني بالشيخ الوَعِلَ والشِّيخَةُ نَبْتَةٌ لبياضها كما قالوا في ضرب من الحَمْضِ الهَرْمُ والشاخةُ المعتدِلُ قال ابن سيده وإِنما قضينا على أَن أَلف شاخة ياء لعدم « ش و خ » وإِلا فقد كان حقها الواو لكونها عيناً قال أَبو زيد ومن الأَشجار الشَّيْخُ وهي شجرة يقال لها شجرة الشُّيُوخِ وثمرتها جِرْوٌ كجِرْوِ الخِرِّيعِ قال وهي شجرة العُصْفُر مَنْبِتُها الرِّياضُ والقُرْيانُ وفي حديث أُحُدٍ ذكر شَيْخانِ
( * قوله « ذكر شيخان » قال ابن الأثير بفتح الشين وكسر النون وقال ياقوت شيخان بلفظ تثنية شيخ ثم قال وشيخة رملة بيضاء في بلاد أسد وحنظلة على الصحيح ) بفتح الشين هو موضع بالمدينة عَسْكَرَ به سيدُنا رسول الله صلى الله عليه وسلم ليلة خَرَجَ إِلى أُحُدٍ وبه عَرَضَ الناسَ والله أَعلم
"
انتهى


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 10:47 PM.

Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ