عرض مشاركة واحدة
  #8  
قديم 01-05-2010, 02:58 PM
أبو رزق أبو رزق غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Aug 2009
العمر: 54
التخصص : مدرس أول لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 8
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل بتـول مشاهدة المشاركة
لبعضِ الكلماتِ صدًى يجعلكَ تحزنُ لانقضائها وسماء تطرَبُ بالتَّحليقِ في سكناتِ فؤادِ من يسكنُ عالمَها، وتأبى مفارقتَها علَّكَ تحظى بعالمٍ جميلٍ يسحبكَ إلى المثاليَّةِ الَّتي ترغبُها كعالمِ الغيثِ حينَ ينهمرُ على أرضٍ عبوسٍ لطالما انتظرها أهلُها؛ كي يُجدِّدوا الأملَ في عروقهم بعدَ صبرٍ وأملٍ ودعاءٍ وحسنِ ظنٍّ بالخالقِ -سبحانه- وكذا الحالُ مع أمثالِ تلكِ الكلماتِ. شكرَ الله لكَ هذا النقلَ الفريدَ الباعثَ على حبِّ الأملِ والتَّشبُّثِ بكلِّ طارقةٍ تطرُقُ مسامعَ الجمالِ في أنفسنا وفيمن يسكنُها. ويا ليتكَ أحلتنا لما نقلتَه منه – إن كنتَ ناقلا- كي ننهلَ من عَذبِ تلكَ الكلماتِ الرائقاتِ .
نادرا ما يصادفني على صفحات المنتديات ردٌّ أقوى وأوجه من الموضوع المردود عليه
وهذا - مع الأسف - مرجعه إلى أن جُل الموضوعات منقولة بالحرف من مصدر قوي
وهذا ما لا يتوفر مثله - غالبا - في حال الرد !!
أما في هذه الصفحة وفي كثير من صفحات هذا المنتدى المتميز بأعضائه الكوادر ، فإن الردود قد تفوق الموضوع قوة وتأثيرا ، ودليل جلي ّعلى ذلك ، ارجع إلى رد الأخت بتول يأثرْك بشاعريته ولغته الراقية ، هذا عن الرد الأول المقتبس في ردي هنا
أما عن ردها الثاني المتعلق بمداخلة الأخ محمد ، فلي عتاب عليها أرجو أن تتقبله بصدر رحب ، ففيه تعريض بالقول في استشهادها بقوله : "... وأعرض عن الجاهلين "
ولا يخفى عليك أن الاستشهاد بها في ردك يتنافى مع الخُلق الذي أراد الله - - لنا أن نتخلق به من خلالها ، وهو أن نسلك هذا الخلق لا أن نشهر هذه الآية سيفا بتارا في وجوه خصومنا ، وقد ظهر مثل ذلك و أقسى في رد الأخ " أبو الفضل "
شكرا لصاحب الموضوع وشكرا مماثلا للأخت بتول والأخ "أبو الفضل" والأخ محمد
منازعة مع اقتباس