ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة العلوم الشرعية
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 25-04-2011, 11:52 PM
أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل غير شاهد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ الانضمام: Nov 2010
السُّكنى في: الإمارات - عجمان
التخصص : شريعة
النوع : ذكر
المشاركات: 1,965
افتراضي منظومة الأجهوري في الفاتحة ..


الحمدُ لله والصَّلاةُ والسَّلامُ على رَسولِ الله وعلى آلِه وصَحبِه ومن وَالاهُ
أمَّا بَعدُ ..

فهَذهِ أُرجوزةٌ في كيفـيَّـةِ قِراءَةِ سُورَةِ الفاتحةِ لشَيخِ الـمـالكيَّةِ في عَصرِه عَلـيٍّ الأُجهوريِّ
وقد وجدتُها في بَعضِ المنتديات ، فنَسختُها ، وضَبطتُها ، وأصلحتُ ما كانَ فيهَا مِن الكَسرِ
و قد أشرتُ إلى ذلك في الهامشِ ، كمَـا أنِّي علَّقتُ على بعضِ المواضعِ منهَا تعليقاتٍ يسيرةً ..

قالَ الفَقيهُ المالكيُّ عليٌّ الأُجهوريُّ :

﴿ الـحَمْدُ ﴾ بَـيِّنْ ( مِيمَهُ ) و ( دَالَهُ ) ... مِـن غَــيرِ تَــشْــدِيــدٍ ولَا تَـمُـــدَّهُ
كَذَلِكَ ﴿ الرَّحْـمَنُ ﴾ وَ ﴿ الرَّحيمُ (1) ... وَ ( الـرَّاءُ ) فِـيهَـا الشَّـدُّ وَ التَّـفْـخِـيـمُ
وَلَا تَـمُدَّ ( الـيَاءَ ) مِنْ ﴿ إِيَّـاكَ (2) ... أَسْــرِعْ بِــهَـا النُّـطْـقَ وَ رَاعِ فَــاك
وَبَعْدَ هَـٰذَا ضُمَّ ( دَالَ ) ﴿ نَعْـبُـدُ... ضَمًّـا خَـفِيـفًـا تَـهْـتَدِي وَتَسْعَدُ (3)
وَبَـيِّنِ ( السِّينَ ) كَذاكَ ( التَّـاءَ ) فِـي ... ﴿ نَسْتَـعِينُ ﴾ يَـا أُخَـيَّ وَاعْــرِفِ (4)
وَبَـيِّنِ ( الـهَـاءَ ) ( 5) تَـكُنْ فَـقِـيهَـا ... مِنِ ﴿ اهْدِناَ ﴾ وَ ضَلَّ مَن يُـخْفِيهَا
وَعَجِّمِ ( الدَّالَ ) مِنَ ﴿ الَّذِينَ... وَ تَـرْكُـهَـا مُبطِـلَـةٌ يَـقِـيـنَـا (6)
وَ ( نُونُ ) ﴿ أَنْعَمْتَ ﴾ بِلَا مَـحَالَـهْ ... مُـظْـهَـرَةٌ وَ فَـتْـحُـهَـا ضَـلَالَــهْ (7)
وَ بَـيِّنِ ( الغَينَ ) مِن ﴿ المغْضُوبِ... وَ تَـرْكُـهَا مِـن أَقْـبَـحِ العُـيُـوبِ (8)
وَ ( الضَّادُ ) في ﴿ الضَّالِينَ ﴾ جاءَ مَدُّهَا (9) ... عَـنِ اليَـمــينِ وَ الـشِّـمَـالِ قَــدْرُهَـا (10)
فَـهَـٰذِهِ أُرجُـوزَةٌ فـي الفَـاتِـحَـهْ ... مُبَـيَّـنَـهْ لِكُلِّ قَارِيْ وَاضِحَـهْ (11)
وَ لَـمْ تَـجُـزْ إِمَـامَـةٌ لِـجَـاهِلِ ... بِـهَـٰذهِ الأَقْـوَالِ خُذْ يَا سَائِـلي

.............................
(1) في الأصلِ : « كَذَاكَ الرَّحمَنُ الرَّحِيمُ » ، وهو غيرُ مُتَّزِنْ .
(2) أي : لَا تَزِدْ في مَدِّ اليَاءِ مِن ﴿ إِيَّاكَ ﴾ أكثرَ مِن حَرَكتَينِ ، وهو مِقدَارُ المدِّ الطَّبيعيِّ .
(3) أي : لَا تُشبِعْ ضمَّةَ الدَّالِ مِن ﴿ نَعْبُدُ ﴾ إلى حدِّ الوَاوِ ، فهو لحنٌ .
(4) في الأصل : « وَبَـيِّنِ ( السِّينَ ) و ( التَّـاءَ ) فِـي ... ﴿ نَسْتَـعِينُ ﴾ يَـا أُخَـيَّ فَافْهَمْ وَاعْـرِفِ » .
وهو غَيرُ مُـتَّزِنٍ ، وقد أصلحتُـه بمـا أثبتُّـه ، وبقي كسرٌ في ابتدَاءِ الشَّطرِ الثَّاني في قولِه : ﴿ نَسْتَـعِينُ ﴾ .
(5) في الأصلِ : « وبيِّن الدَّالَ » ، ولعلَّ الصَّوابَ ما أثبتُّـه ، فإنَّ الخفاءَ مِن صِفاتِ الهاءِ ، ولهذا يُنبِّـهُ أهلُ التَّجويدِ إلى التَّحفُّظِ في بيَانِـها أكثرَ مِن غيرِها .
(6) قولُه : « وعَجِّمِ الدَّالَ » أي : لَا تَنطِقْ كلمةَ ﴿ الَّذِينَ ﴾ بِدَالٍ مُهمَلَةٍ ، وإنَّما تُنطَقُ بِالذَّالِ المعجَمَةِ .
(7) ولو قالَ في الشَّطرِ الثَّاني : ( وَضَمُّ ( تَا ) ضَلَالَهْ ) أي : التاء من ﴿ أَنْعَمْتَ ﴾، لكانَ أَولَى ؛ لأنَّه مِن الأَخْطاءِ الوَاقِعَةِ عندَ العامَّةِ ، وهو خَطأٌ يُحِـيلُ المعنَى ويُفسِدُهُ .
(8) ولو قالَ فـي الشَّـطـرِ الثَّانـي : ( تَـحـرِيكُـهَا مِـن أَقْـبَـحِ العُـيوبِ ) لكانَ أَولـَى ، أي : تـحـريكُـها بشِبْهِ القَلـقَـلَةِ ، وهـو وَاقـعٌ عندَ العـامَّـةِ ، ولـذا نبَّه غيرُ وَاحِـدٍ مِن أَهـلِ التَّجـويدِ إلى إِسـكَانِ الغَـينِ فـي ﴿ المغْضُوبِ ﴾ ، مِن ذَلِكَ قولُ إِمَامِ القُـرَّاءِ ابنِ الجزريِّ في مَنظومَةِ ( المقدِّمَة ) :
وَاحْـرِصْ عَلَـى السُّكُـونِ فِـي ﴿ جَـعَـلْـنَـا ﴾ .... ﴿ أَنْعَمْتَ ﴾ وَ ﴿ المغْضُوبِ ﴾ مَعْ ﴿ ضَلَلْنَا ﴾
(9) بتَخفيفِ شَـدَّةِ اللَّامِ مِن ﴿ الضَّالِّـينَ ﴾ لأنَّ فيهِ اجتِـمَـاعَ ساكنَينِ ، ولا يتأتَّى مِثلُه في الشِّعرِ .
(10) لـم يتبيَّن لي المرادُ مِن هَذا !!
(11) بقَلبِ تَاءِ ( مُبيَّنة ) هاءً بعدَ إسكانِها ضرورةً ، وكذلك إِسكانُ الياءِ المسهَّلةِ مِن الهمزَةِ مِن ( قَارِئ ) ضرورة .

والله أعلمُ بِالصَّوابِ ، وصلَّى الله وسلَّم على نبيِّنا محمَّدٍ وعلى آلِه وصحبِه أجمعين ، والحمدُ لله رَبِّ العالَـمِين
منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 26-04-2011, 02:32 AM
أم محمد أم محمد غير شاهد حالياً
قيِّم سابق
 
تاريخ الانضمام: Dec 2008
السُّكنى في: رأس الخيمة
التخصص : ربة بيت
النوع : أنثى
المشاركات: 1,032
افتراضي

أحسنتم في الضبط والتعليق والتحقيق؛ وفقكم الله.

اقتباس:
(1) في الأصلِ : « كَذَاكَ الرَّحمَنُ الرَّحِيمُ » ، وهو غيرُ مُتَّزِنْ .
إن كان يستقيم بقطع الألِفات هكذا: (اَلرحمن اَلرحيم)؛ فأرى تركَه على أصلِه.


اقتباس:
وَ ( الضَّادُ ) في ﴿ الضَّالِينَ ﴾ جاءَ مَدُّهَا (9) ... عَـنِ اليَـمــينِ وَ الـشِّـمَـالِ قَــدْرُهَـا (10)
10) لـم يتبيَّن لي المرادُ مِن هَذا !!


لعله يقصد يمين وشمال الضَّاد الممدودة في كلمة (الضَّالين)؛ فعن يمينها ثلاثة أحرف وكذا عن شمالها؛ فيكون قدر المد ست حركات!


والله أعلم.
منازعة مع اقتباس
  #3  
قديم 26-04-2011, 03:47 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,923
افتراضي

أشكرُ للأستاذِ الفاضلِ أبي إبراهيم جهودَه الطيِّبة، وأسأل الله أن يجزيَه خيرًا وينفعَ به.

لستُ أوافِقُ الأختَ أمَّ محمَّدٍ في ما ذهبَتْ إليه في تفسيرها الطَّريفِ لقوله: (عن اليمين والشمال قدرها)؛ لأنَّ هذا ليس موضع إلغازٍ. ولكنِّي وجدتُّ في بعضِ المنتديات: (عن اليمين للشمال ردّها)، وفي منتدًى آخَر: (عي اليمين والشمال ردها)، فلعلَّ النَّاظم يتحدَّث عن مخرج الضَّاد، والله أعلمُ.

هذا تعليقٌ علَى عَجَلٍ، ولي عودةٌ -إن شاء الله -.
منازعة مع اقتباس
  #4  
قديم 26-04-2011, 03:57 PM
أم محمد أم محمد غير شاهد حالياً
قيِّم سابق
 
تاريخ الانضمام: Dec 2008
السُّكنى في: رأس الخيمة
التخصص : ربة بيت
النوع : أنثى
المشاركات: 1,032
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل عائشة مشاهدة المشاركة
لستُ أوافِقُ الأختَ أمَّ محمَّدٍ في ما ذهبَتْ إليه في تفسيرها الطَّريفِ لقوله: (عن اليمين والشمال قدرها)؛ لأنَّ هذا ليس موضع إلغازٍ.
وأنا -أصلًا- لا أوافقُ نفسي فيما كتبتْ!! لكن أمر خطر ببالي؛ فقلت أكتبُه لعل وعسى!! فكما ذكرتِ؛ لا مجال للألغاز في منظومة تعليمية!
منازعة مع اقتباس
  #5  
قديم 26-04-2011, 08:58 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,923
افتراضي

بحثتُ في الشبكة عن هذه الأرجوزةِ، فلم أعثرْ على الأصل الذي نقل منه أخونا الشيخ الفاضل أبو إبراهيم -حفظه الله-؛ ولكني وجدتُّ في بعضِ المنتديات أبياتًا منها -مع بعض الاختلاف- نُسِبَتْ إلى (محمذفال بن متال)، وظهر لي -بعد البحث- أنه من علماء شنقيط، واسمه: (محمذن فال بن متالي ت 1287هـ).

...............................

في قوله:
﴿ الحَمْدُ ﴾ بَيِّنْ ( مِيمَهُ ) و ( دَالَهُ ) ... مِن غَيرِ تَشْدِيدٍ ولَا تَمُدَّهُ
وقوله:
وَ ( الضَّادُ ) في ﴿ الضَّالِينَ ﴾ جاءَ مَدُّهَا ... عَنِ اليَمينِ وَالشِّمَالِ قَدْرُهَا
خطأٌ في القافية؛ لأنَّ هاء الضَّميرِ لا تكونُ رويًّا.

مِنِ ﴿ اهْدِنَا ﴾ وَضَلَّ مَن يُخْفِيهَا
في الأبياتِ الَّتي وقفتُ عليها:
مِنِ ﴿ اهْدِنَا ﴾ وَذُمَّ مَن يُخْفِيهَا

وَعَجِّمِ ( الدَّالَ ) مِنَ ﴿ الَّذِينَ ﴾
وجدتُّها هكذا:
وأعجمِ ( الذَّالَ ) من ( الَّذينَا )
والألف بعد ( الَّذينا ) للإطلاقِ.

وَ( نُونُ ) ﴿ أَنْعَمْتَ ﴾ بِلَا مَحَالَهْ ... مُظْهَرَةٌ وَ فَتْحُهَا ضَلَالَهْ
في الرِّوايةِ الأُخْرَى:
وَ ( نُونُ ) ﴿ أَنْعَمْتَ ﴾ بِلَا مُخَالَفَهْ ... مُظْهَرَةٌ وَفَتْحُهَا مُجَانَفَهْ

وَبَيِّنِ ( الغَينَ ) مِن ﴿ المغْضُوبِ ﴾ ... وَ تَرْكُهَا مِن أَقْبَحِ العُيُوبِ
في أحد المنتدياتِ وَرَد البيتُ علَى هذا النَّحْوِ:
وَبَيِّنِ ( الغَينَ ) مِن ﴿ المغْضُوبِ ﴾ ... والبَا هُنَا الإِخْفَا مِنَ العُيُوبِ
ولم أفهم المُرادَ من قولِهِ في الشَّطْرِ الثَّاني.
والَّذي أعرفُهُ أنَّ إخفاء الميم من ﴿ عَلَيْهِمْ ﴾ وبعده الواو مِن ﴿ ولا الضَّالين ﴾ مِنَ العُيُوبِ؛ ولكن لا أظُنُّ أنَّه يُشيرُ إلَى هذا.

مُبَيَّنَهْ لِكُلِّ قَارِيْ وَاضِحَهْ
في الأبياتِ التي وقفتُ عليها:
مُعِينةٌ لِكُلِّ قَارٍ وَاضِحَهْ
وهو أحسنُ.
و( قارِيْ ) أُعِلَّ إعلالَ ( قاضٍ )، فصارَ: ( قارٍ ).

هذا، والله أعلمُ.

و.
منازعة مع اقتباس
  #6  
قديم 27-04-2011, 04:47 PM
أبو مالك الدرعمي أبو مالك الدرعمي غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jul 2010
التخصص : مدرس لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 90
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل بو إبراهيم مشاهدة المشاركة
في الأصلِ : « كَذَاكَ الرَّحمَنُ الرَّحِيمُ » ، وهو غيرُ مُتَّزِنْ .
أيُّ أصل؟
ولقد وجدتها (كذلك) في الشبكة.
ولعل وردها (كذاك) مع قطع الألف في (الرحمن ، الرحيم) بعيد ومُتكلف.
وهو مخرج طيب من الأستاذة أم محمد ، إن كان في نسخة صحيحة ، ولكن - إلى الآن - ليس ثمة.
ما شاء الله ، بارك الله في الإخوة والأخوات.
وجزاك الله خيرًا أبا إبراهيم.
منازعة مع اقتباس
  #7  
قديم 27-04-2011, 07:28 PM
أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل غير شاهد حالياً
المشرف العام
 
تاريخ الانضمام: Nov 2010
السُّكنى في: الإمارات - عجمان
التخصص : شريعة
النوع : ذكر
المشاركات: 1,965
افتراضي

جزاكم الله خيرا جميعا ..
......................
اقتباس:
بحثتُ في الشبكة عن هذه الأرجوزةِ، فلم أعثرْ على الأصل الذي نقل منه أخونا الشيخ الفاضل أبو إبراهيم -حفظه الله-؛
لا أذكر الآن من أي منتدى نقلت ، كنت قد قرأت المنظومة فنسختها عندي في ملف ( وورد ) خصصته للمنظومات العلمية التي أجدها في الشبكة ..
اقتباس:
أيُّ أصل؟
ولقد وجدتها (كذلك) في الشبكة.
قصدت بالأصل الأصل الذي نقلتها منه ، وقد ذكرت في المقدمة أنني نقلت المنظومة من بعض المنتديات ، ولست أعني بالأصل الأصل الصحيح كمخطوطة أو ما شابه ، أو أن المنظومة وردت هكذا في كل المنتديات ..
منازعة مع اقتباس
  #8  
قديم 27-11-2021, 03:33 AM
نضال مشهود نضال مشهود غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Sep 2012
التخصص : الحديث
النوع : ذكر
المشاركات: 9
افتراضي

//وَ ( الضَّادُ ) في ﴿ الضَّالِينَ ﴾ جاءَ مَدُّهَا ... عَـنِ اليَـمــينِ وَ الـشِّـمَـالِ قَــدْرُهَـا//

لو أذنتم لي بالرأي: أظن أنه كان يقصد عدد الحروف التي عن يمين الضاد وشمالها في كلمة "الضالين"، وهي ست: الألف، واللام، واللام، والياء، والنون، على عدد حركات هذا المد.
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
منظومة ( الواضحة في تجويد الفاتحة ) للجعبري .. أبو إبراهيم رضوان آل إسماعيل حلقة العلوم الشرعية 15 25-09-2011 03:51 PM
أخطاء الناس فى قراءة سورة الفاتحة أبو مالك الدرعمي حلقة العلوم الشرعية 8 26-04-2011 02:42 PM
استخراج أحكام التجويد من سورة الفاتحة مع ذكر إعراب الكلمات وأوجه القراءات فيها أم.ليلى حلقة العلوم الشرعية 7 28-02-2010 06:16 PM
منظومة جَعَل محمد سعد حلقة فقه اللغة ومعانيها 0 30-05-2008 12:03 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 11:58 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2021, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ