ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة النحو والتصريف وأصولهما
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 18-06-2009, 02:44 AM
عمر عمر غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2009
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 3
افتراضي حول تعدي الفعل أحتاج

السلام عليكم
الرجاء من من لديه الإجابة:
الفعل (أحتاج) هل ينصب مفعولاً مصدراً مؤولاً؟
مثل:أحتاج أن نذهب
أم يجب أن نقول:أحتاج إلى أن نذهب؟

سؤال آخر:متى يُمنع اسم التفضيل من الصرف ومتى لا يُمنع؟
جزيل الشكر لكم ولملتقاكم الكريم الذي استفدت منه كثيراً
منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 18-06-2009, 05:07 PM
العاشر العاشر غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2009
التخصص : فيزياء
النوع : ذكر
المشاركات: 18
افتراضي

[quote=عمر;8293]السلام عليكم


اقتباس:
الفعل (أحتاج) هل ينصب مفعولاً مصدراً مؤولاً؟
مثل:أحتاج أن نذهب
أم يجب أن نقول:أحتاج إلى أن نذهب؟
اختصارا:
كلتا الجملتين صحيحتان.
تفصيلا:
اعلم أن هناك أفعال لازمة و أفعال متعدية ، و أفعال تأتي لازمة في موضع ، و متعدية في موضع ءاخر و نحوها (أحتاج) يأتي لاازما و يأتي متعديا . و إذا أتى لازما يحتاج إلى حرف جر ليصل إلى معموله. و نحوه أيضا الفعل (دخل) تقول فيه دخلت البيت و دخلت إلى البيت .
أرجو أن فهمت من ردي المختصر هذا .
و هذا مذهب ، و إن كنت جامعيا فهناك مذهب ءاخر في مثل هذه المسائل.

اقتباس:
سؤال آخر:متى يُمنع اسم التفضيل من الصرف ومتى لا يُمنع؟
جزيل الشكر لكم ولملتقاكم الكريم الذي استفدت منه كثيراً
هذا السؤال عام و يحتاج إلى تخصيصا منك لتسهل الأجابة.
منازعة مع اقتباس
  #3  
قديم 18-06-2009, 06:09 PM
عمر عمر غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2009
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 3
افتراضي

شكراً لك
متة يأتي الفعل أحتاج متعدياً ومتى يأتي لازماً؟
وهل يصح قولنا:أحتاج صنيعاً منك؟
أما عن اسم التفضيل:
إذاً قلنامثلاً:إن الطلبة أشدّ اجتهاداً
بضم الدال في (أشدّ) أم بفتحها؟ولماذا؟
منازعة مع اقتباس
  #4  
قديم 18-06-2009, 06:23 PM
العاشر العاشر غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2009
التخصص : فيزياء
النوع : ذكر
المشاركات: 18
افتراضي

اقتباس:
هذا السؤال عام و يحتاج إلى تخصيصا منك لتسهل الأجابة.
هذا السؤال عام و يحتاج إلى تخصيص منك لتسهل الأجابة.
منازعة مع اقتباس
  #5  
قديم 18-06-2009, 11:26 PM
عمر عمر غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2009
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 3
افتراضي

ما الإجابة؟
منازعة مع اقتباس
  #6  
قديم 19-06-2009, 11:28 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 7,012
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل عمر مشاهدة المشاركة
متة يأتي الفعل أحتاج متعدياً ومتى يأتي لازماً؟
وهل يصح قولنا:أحتاج صنيعاً منك؟
ذَكَرَ د. محمود إسماعيل عمَّار في كتابِه « الأخطاء الشَّائعة في استعمالات حروف الجرِّ » أنَّ الفعل ( احتاج ) يتعدَّى بـ ( إلَى )، ومِنَ الخطإِ: تعديتُه باللاَّم؛ كقولهم: ( احتاج فلانٌ لزيارةِ الطَّبيب )، وتعديتُه بنفسِهِ؛ نحو: ( يحتاج الفقيرُ مساعدةً ). وقد ذَكَرَ هذا بناءً علَى ما لَحَظَهُ في معاجمِ اللُّغةِ؛ حيثُ لَمْ يُورِدوا هذا الفِعْلَ مُتعدِّيًا بنفسِهِ، أو باللاَّم؛ وإنَّما بـ ( إلَى ). ثُمَّ قالَ: ( وقد وَقَع الشَّريف الرَّضيُّ ( ت406 ) في هذا الخطإِ حينَ رثَى ابنَ جِنِّي فأسقطَ حرفَ الجرِّ بعدَ هذا الفعلِ؛ فقالَ:
ومَا احْتاجَ بُردًا غيرَ بُردِ عَفافِهِ ولا عَرْفَ طِيبٍ غيرَ تلكَ الخَلائِقِ
وكذا الشَّاعر الأيُّوبيّ ابن عُنَيْن ( ت630 ) في قولِهِ:
أنا ﻛ ( الَّذي ) أحتاجُ ما يحتاجُهُ فاغنمْ ثوابي والثَّناءَ الوافي ) انتهى
والله أعلمُ.

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل عمر مشاهدة المشاركة
أما عن اسم التفضيل:
إذاً قلنامثلاً:إن الطلبة أشدّ اجتهاداً
بضم الدال في (أشدّ) أم بفتحها؟ولماذا؟
( إنَّ الطَّلَبَةَ أشَدُّ اجْتِهَادًا ) -بالضمِّ-؛ لوقوعِهِ خبرًا لـ ( إنَّ ).
ولَمْ أتبيَّنِ الصِّلةَ بينَ هذا، وبينَ السُّؤالِ الَّذي قُلْتَ فيه: ( متى يُمنع اسم التفضيل من الصرف ومتى لا يُمنع؟ ).

.
منازعة مع اقتباس
  #7  
قديم 20-06-2009, 12:14 AM
أبو معاذ باوزير أبو معاذ باوزير غير شاهد حالياً
قيِّم سابق
 
تاريخ الانضمام: May 2008
السُّكنى في: بلاد الحرمين
العمر: 43
التخصص : دراسات إسلامية
النوع : ذكر
المشاركات: 256
افتراضي

اقتباس:
المشاركة الأصلية كتبت من قِبَل عائشة مشاهدة المشاركة
ثُمَّ قالَ: ( وقد وَقَع الشَّريف الرَّضيُّ ( ت406 ) في هذا الخطإِ حينَ رثَى ابنَ جِنِّي فأسقطَ حرفَ الجرِّ بعدَ هذا الفعلِ؛ فقالَ:
ومَا احْتاجَ بُردًا غيرَ بُردِ عَفافِهِ ولا عَرْفَ طِيبٍ غيرَ تلكَ الخَلائِقِ
وكذا الشَّاعر الأيُّوبيّ ابن عُنَيْن ( ت630 ) في قولِهِ:
أنا ﻛ ( الَّذي ) أحتاجُ ما يحتاجُهُ فاغنمْ ثوابي والثَّناءَ الوافي ) انتهى
والله أعلمُ.
عفوًا أيتها الفاضلة !

ألا يكون هذا من ضرورة الشعر ؟

ثم هل يسلم للدكتور تخطئته من خطأ ؟

وتقبلي تحياتي .
__________________
رحمكَ اللهُ يا والدي وأسكنكَ فسيحَ جنَّاتِه

.. آمين ..
منازعة مع اقتباس
  #8  
قديم 20-06-2009, 12:56 AM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 7,012
افتراضي

الأُستاذ / خالد سالم

قَدْ أوردتُّ ما قالَهُ صاحِبُ ذلكَ الكتابِ؛ لعلَّ السَّائلَ ينتفعُ بما ذَكَرَهُ، ولستُ أملِكُ - مِنَ الحُجَجِ - ما ينقضُ كلامَهُ. فإن جاءَنا مُعترِضٌ بدليلٍ بيِّنٍ، وشاهدٍ مستقيمٍ؛ يُستدَلُّ بهِ علَى جوازِ تعديةِ ( احتاجَ ) بنفسهِ؛ فإنَّا سنطرحُ ما قالَهُ المؤلِّفُ، ونشكرُ لصاحبِنَا ما جاءَ بِهِ. والبيتانِ اللَّذانِ أوردَهُما المؤلِّفُ ليسا مِنْ عصورِ الاحتجاجِ، وجائزٌ أن يَّسْرِيَ إليهما اللَّحْنُ، والخطأُ.
منازعة مع اقتباس
  #9  
قديم 23-06-2009, 11:39 AM
عبد الله أبو أسامة عبد الله أبو أسامة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2009
التخصص : اللغة العربية
النوع : ذكر
المشاركات: 22
افتراضي

بارك الله فيكم
وهنا شيئان أحب ذكرهما : أولهما مااستفهم عنه الأخ عمر في قوله متى يمنع اسم التفضيل من الصرف : والمعروف فيه أنه لا ينون أصلا، فإن أراد -مثلا - متى يدخل في قانون الممنوع من ا لصرف، فهذا يكون إذا كان نكرة وغير مضاف، تقول: سلمت على رجلٍ أعلمَ منك ،ومررت بأطولَ من زيد، لكنه يخرج عن هذا القانون إذا عُرّف بـ (أل) أوأضيف، بمعنى أنه يجر بالكسرة، تقول: مررت بالأعلمِ منك ، وبأكرمِ الناس .
وثانيهما: ماذكره الأخ العاشر من تمثيله للفعل دخل على أنه يأتي لازما ومتعديا ، ومفهوم كلامه أنه إذا جاء متعديا أُعرب ما بعده مفعولا به، والمعروف أن الفعل دخل لاينصب مفعولا به، والمنصوب بعده منصوب على التوسع أي بإسقاط حرف الخفض وإيصال الفعل إلى ما بعده ، ففي نحو قولك: دخلت الدار ، تلاحظ أن الدار لم يقع عليها أويتعلق بها شيء كما هو الحال في المفعول به، لكن وقع فيها شيء ( الدخول ) فهي بتقدير : دخلت في الدار،وليس معنى هذا أن المنصوب بعد الفعل دخل مفعول فيه ( ظرف)؛ لأن مدخول الفعل ( دخل ) ( المسجد أو البيت أو الدار أو السوق...إلخ ) لاتطرد معه ( في ) كما هو الشأن في المفعول فيه ؛لأنه إن جاز لك أن تقول - مثلا - دخلت المسجد أو غيره، لم يجز لك أن تقول: صليت المسجد ونمت الدار وقمت الطريق وجلست السوق ...إلخ فهذه وأشباهها أسماء أمكنة خاصة لايطرد معها الحرف ( في ) ومعناه أن المسجد - مثلا - لا يذكر معه حرف الجر ( في ) أو يقدر دائما كلما ذكر ، بل قد يأتي قبله هذا الحرف وقد لا يأتي قبله أصلا ويستعمل من دونه ( وهو بخلاف ظرفي الزمان أو المكان الذين يطرد معهما الحرف (في) دائما ) فلا تكون ظروفا في الاستعمال النحويّ ، لكنهم - كما قلنا - توسعوا مع الفعل دخل في هذا الباب مالم يتوسعوا في غيره، وهذا محصل كلام ابن هشام - - في الشذور. وأرجو أن أكون أفدتكم بشيء ، مع شكري .
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
استفسار : عن الفعل ( درى ) وتعديته صلوا على النبي المختار حلقة النحو والتصريف وأصولهما 2 25-04-2011 04:19 PM
تأليف رواية ، "أحتاج نصائحكم" تكتكة حلقة الأدب والأخبار 4 07-05-2009 07:27 AM
سؤال : من أي باب يكون هذا الفعل ؟ تلميذة الفراهيدي حلقة النحو والتصريف وأصولهما 1 16-11-2008 06:51 PM
الفعل (رجع) بين التعدي واللزوم أبو عبد الله حلقة النحو والتصريف وأصولهما 5 26-10-2008 08:04 AM
أحتاج إلى مساعدتكم في بحث محبة الفصحى أخبار الكتب وطبعاتها 2 13-10-2008 12:51 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 04:46 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2024, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ