ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية  

العودة   ملتقى أهل اللغة لعلوم اللغة العربية > الحلَقات > حلقة النحو والتصريف وأصولهما
الانضمام الوصايا محظورات الملتقى   المذاكرة مشاركات اليوم اجعل الحلَقات كافّة محضورة

منازعة
 
أدوات الحديث طرائق الاستماع إلى الحديث
  #1  
قديم 19-10-2013, 12:14 PM
أحمد بن حسنين المصري أحمد بن حسنين المصري غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Nov 2011
السُّكنى في: مصر
التخصص : محاسب.
النوع : ذكر
المشاركات: 860
افتراضي لماذا سمي نائب الفاعل بهذا الاسم ؟

السلام عليكم
يسأل بعض رواد ملتقى أهل اللغة على الفيس سؤالا وهو :


لماذا سمي نائب الفاعل بهذا الاسم إذ حقيقة هو واقع في الجملة مفعولًا به ؟
بارك الله فيكم

__________________
صفحة الملتقى على الفيس :
https://www.facebook.com/pages/%D9%8...38771719487218
منازعة مع اقتباس
  #2  
قديم 19-10-2013, 01:44 PM
عائشة عائشة غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: Jun 2008
السُّكنى في: الإمارات
التخصص : اللّغة العربيّة
النوع : أنثى
المشاركات: 6,989
افتراضي

.

أرجو أن يكونَ في هذا النَّقلِ فائدةٌ للسَّائلِ.

قال أبو البركات الأنباريُّ -- في أسرار العربية 88:
( إن قال قائل: لِمَ لَمْ يُسمَّ الفاعلُ؟ قيلَ: لأنَّ العنايةَ قد تكون بذكرِ المفعول، كما تكون بذكر الفاعلِ، وقد تكون للجهلِ بالفاعل، وقد تكونُ للإيجازِ والاختصار، وإلى غيرِ ذلك.
فإن قيلَ: فلِمَ كان ما لَمْ يُسمَّ فاعلُه مرفوعًا؟ قيل: لأنَّهم لَمَّا حذفوا الفاعل؛ أقاموا المفعولَ مقامه، فارتفع بإسنادِ الفعل إليه، كما كان يرتفعُ الفاعلُ.
فإن قيلَ: فلِمَ إذا حُذف الفاعلُ وجبَ أن يُقام اسمٌ آخر مقامَه؟ قيلَ: لأنَّ الفعلَ لا بُدَّ له من فاعلٍ؛ لئلاَّ يبقى الفعل حديثًا عن غير محدّثٍ عنه، فلمّا حُذف الفاعل ههنا؛ وجب أن يُقام اسمٌ آخر مقامه؛ ليكون الفعلُ حديثًا عنه، وهو المفعول.
فإن قيلَ: كيف يقام المفعول مقامَ الفاعلِ وهو ضدّه في المعنَى؟ قيلَ: هذا غريبٌ في الاستعمال، فإنَّه إذا جازَ أن يُقال: (ماتَ زيدٌ) وسُمّي (زيدٌ) فاعلاً، ولم يُحدِثْ بنفسه الموت، وهو مفعولٌ في المعنَى= جازَ أن يُقام المفعولُ ههنا مقام الفاعلِ، وإن كانَ مفعولاً في المعنَى ).
منازعة مع اقتباس
  #3  
قديم 24-10-2013, 11:09 PM
إبراهيم مطر إبراهيم مطر غير شاهد حالياً
 
تاريخ الانضمام: May 2013
التخصص : لغة عربية
النوع : ذكر
المشاركات: 15
افتراضي

سمي النائب عن الفاعل بهذا الاسم لأنه ينوب عن الفاعل في كل شيء كان له ويتلخص ذلك في النقاط التالية :
1/ في رفعه بعد أن كان منصوبا لأنه مفعول به.
2/ وفي عمديته بعد أن كان فضلة، فلا يجوز حذفه كما أن الفاعل كذلك.
3/ وفي وجوب تأخيره عن الفعل بعد أن كان جائز التقديم عليه .
4/ وفي تأنيث الفعل له وجوبا أو جوازا إن كان النائب مؤنثا.
5/ وفي استحقاقه للاتصال به فيصير كالجزء منه كما أن الفاعل كذلك .
منازعة مع اقتباس
منازعة


الذين يستمعون إلى الحديث الآن : 1 ( الجلساء 0 والعابرون 1)
 
أدوات الحديث
طرائق الاستماع إلى الحديث

تعليمات المشاركة
لا يمكنك ابتداء أحاديث جديدة
لا يمكنك المنازعة على الأحاديث
لا يمكنك إرفاق ملفات
لا يمكنك إصلاح مشاركاتك

BB code is متاحة
رمز [IMG] متاحة
رمز HTML معطلة

التحوّل إلى

الأحاديث المشابهة
الحديث مرسل الحديث الملتقى مشاركات آخر مشاركة
استفسار عن نائب المفعول المطلق روح الإبداع ~ حلقة النحو والتصريف وأصولهما 1 29-03-2013 08:48 AM
إشكال عن نائب الفاعل تلميذ الدنيا حلقة النحو والتصريف وأصولهما 3 03-03-2013 12:42 PM
لماذا لا يتقدم الفاعل على فعله ؟ أيمن شرف حلقة النحو والتصريف وأصولهما 0 18-09-2010 04:17 PM
ما (القدوع) وما أصل تسميته بهذا الاسم؟ ناصر الكاتب حلقة فقه اللغة ومعانيها 0 02-01-2010 11:54 PM


جميع الأوقات بتوقيت مكة المكرمة . الساعة الآن 11:27 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.5
Copyright ©2000 - 2022, Jelsoft Enterprises Ltd.
الحقوقُ محفوظةٌ لملتقَى أهلِ اللُّغَةِ